Arabisch

إرشادات لمدينة الهجرة هانوفر للهجرة والمشاركة

تعتبر عاصمة الولاية هانوفر هي مدينة للمهاجرين. ومن أهم ما يميز مدينتنا مقابلة الأشخاص من كل مكان، سواء كان ذلك من الجوار مُباشرة أو من القارات الأخرى. وتتمثل رؤيتنا في إنشاء مجتمع في المدنية يعتمد على أمور بديهية مثل التعايش المحترم والثقة في التضامن والمساواة بين جميع الأفراد. لا مكان بيننا لأي شكل من أشكال التمييز في هانوفر. حيث يمكن لجميع سكان هانوفر أن يكونوا جزءًا "منّا" في أي وقت ودون توجيه أية أسئلة. لأن التنوع هو سر قوتنا

هذا الفهم الذاتي لمدينتنا بوصفها مدينة للمهاجرين له نتائج عملية، وهذه النتائج موضحة في ⁦⁩الإرشادات⁦⁩ التالية

Arabisch

مدينة هانوفر هي مدينة منفتحة على التنوع وتعتبر الهجرة جزءًا طبيعيًا من واقعنا الاجتماعي

 ويجب أن يكون جميع الأشخاص القاطنين في هانوفر قادرين على العيش سويًا وأن يتمتعوا بالحقوق والاحترام بصورة متساوية. ولهذا السبب، نسعى جاهدين للمشاركة المتساوية وتحقيق تكافؤ الفرص للجميع من أجل المشاركة في الحياة الاقتصادية والسياسية والثقافية والاجتماعية

 يعتمد التعايش في المجتمع المتنوع على الجميع، وبالتالي فهو مهمة تقع على عاتق مجتمع المدينة بأكمله. يتطلب التعايش في المجتمع المتنوع أيضًا قيمًا وقوانين ملزمة للجميع. هذا الأساس المشترك هو دستورنا وهو سيادة القانون

 نحن نريد أحياءً نابضة بالحياة يمكن لجميع السكان العيش فيها سويًا دون خوف من اختلافهم عن بعضهم بعضًا

 ونحن نشجع تعلم مهارات اللغة الألمانية وكذلك تعدد اللغات بشكل عام، بالإضافة إلى المهارات الأخرى التي تمكن من المشاركة الاجتماعية

 نحن نحارب العنصرية وكل أشكال التمييز الأخرى في هانوفر

 تعد هذه المبادئ التوجيهية، التي تلتزم بالإنسانية والإعلان العالمي لحقوق الإنسان، هي المعيار الأساسي لمجتمع المدينة بأكمله